البحث عن مواضيع

أطعمة لا تعتبر آمنة للأطفال الرضع يصعب على الأمهات الجدد التعرف على جميع الأطعمة التي قد تسبب الحساسية أو بعض الأعراض الضارة لأطفالها, خاصة في السن ما بين 4 أشهر إلى 6, إلا أنه يفضل الإبتعاد عن محاولة إطعامهم بعض الأشياء, التي يعتقد بأنها قد تسبب لهم مضاعفات و أعراض مرضية هم في غنى عنها. أبرز الأطعمة الغير آمنة للأطفال الرضع السمك تحتوي بعض أنواع السمك على مستويات عالية من الزئبق, و التي قد تؤثر سلبيا على نمو الطفل, كسمك أبو سيف, و المارسيل, حيث يفضل الإبتعاد عن إطعامهم السمك في الأشهر الأولى, إلى أن يصل سن الثانية تقريبا. أطعمة يسهل الإختناق بها من الجيد إطعام الأطفال الخضروات و الفواكه الطبيعية, و لكن ليس كما هي, بل ينبغي هرسها, أو تقطيعها إلى قطع صغيرة, سهلة البلع, لمنع الإختناق بها. حليب الأبقار يفضل تجنب إطعام الأطفال الرضع حليب البقر, إلا في حال تعديهم  السن الأولى أو الثانية من عمرهم, و ذلك لعدم احتوائه على نسب كافية من الحديد, بالإضافة إلى صعوبة امتصاص الحديد في الجسم عند تناوله, و انخفاض نسبة الزنك, و فيتامين ج, ه, كما ينصح بعدم إطعامهم هذا النوع من الحليب في المراحل المبكرة من عمرهم, لإمكانية التأثير على جهازهم الهضمي, و تعريضه للإضطرابات. مشروبات الكافيين يعتقد بعض الأشخاص بأن الأطفال الرضع قادرين على تذوق جميع الأطعمة و الأشربة, إلا أن تناولهم لمشروبات الكافيين, كالشاي و القهوة مثلا, قد يؤدي إلى الإخلال بمعدتهم, كما و يؤدي إلى الغثيان, بالإضافة إلى شعورهم بضيق الصدر, و عدم القدرة على النوم. العسل على الرغم من فوائد العسل الكثيرة, إلا أنه يمنع منعا باتا من إطعامه للأطفال الرضع قبل وصولهم إلى السن الأولى من عمرهم, نتيجة احتوائه على جراثيم مطثية, تسمى ببكتيريا البوتولينوم, التي يمكن أن تغزو الجهاز الهضمي الخاص بهم, و تؤدي إلى تسميمهم بشكل مباشر. المكسرات تشكل حبوب المكسرات خطرا كبيرا على الأطفال الرضع, بحيث تزيد من احتمالية اختناقهم بها, بالإضافة إلى إمكانية تعرضهم للحساسية من جراء تناولهم لها. البيض قد يتعرض بعض الأطفال إلى أنواع من الحساسية نتيجة تناولهم للبيض, كظهور احمرار في الجلد, أو تسارع في ضربات القلب, أو صعوبة في التنفس, لذا يفضل تجنب إطعامهم هذا النوع من الأطعمة للتأكد من عدم التعرض لمثل هذه الأعراض. أكلات تزيد وزن الطفل تشكو العديد من النساء لضعف وزن طفلها الرضيع، حيث تراها مهمومة كل الوقت لزيادة وزنه, حيث يترواح الوزن الطفل الطبيعي عند الولادة هي 3 ونصف، ويتراوح بين 2 و نصف إلى 4 ونصف، أما في الشهر السادس فيتراوح بين 8 كيلو إلى 10 شهور، أما في سن سنة فيتراوح بين 10 كيلو إلى 12 كيلو. تعتمد الأم في الأشهر الاولى على تقديم الحليب الطبيعي للطفل, حيث يحتوي حليب الثدي على كافة العناصر الغذائية المفيدة للطفل, و بمجرد أن يتجاوز الطفل الشهر السادس حتى تبدأ الأم بتقديم بعض المأكولات الاضافية للطفل التي تتناسب مع عمره كاضافة الأرز المسلوق مع الأكل المهروس المقدم وتتضمن الأطعمة التي تساهم في زيادة وزن الأطفال مثل البيض، حليب كامل الدسم، الأفوكادو،  اللحم، الجبنة، زبدة الفول السوداني، المعكرونة، والزبدة, و يجب أن تقوم الأم بتقديم الطعام المناسب للطفل حسب عمره نظرا لأن معدة الطفل لا تتحمل أنواع الطعام التي يتناولها الكبار, على سبيل المثالا لا يتحمل الطفل حليب البقر في الاشهر الاولى من عمره نظرا لأن حليب البقر يحتوي على البروتين و الفيتامينات التي تعد ثقيلة على معدته. [embed]https://www.youtube.com/watch?v=4wyzISaeivk[/embed]

أطعمة لا تعتبر آمنة للأطفال الرضع

gty_baby_solid_food_jef_130325_wg-300x168
بواسطة: - آخر تحديث: 10 أغسطس، 2016

أطعمة لا تعتبر آمنة للأطفال الرضع

يصعب على الأمهات الجدد التعرف على جميع الأطعمة التي قد تسبب الحساسية أو بعض الأعراض الضارة لأطفالها, خاصة في السن ما بين 4 أشهر إلى 6, إلا أنه يفضل الإبتعاد عن محاولة إطعامهم بعض الأشياء, التي يعتقد بأنها قد تسبب لهم مضاعفات و أعراض مرضية هم في غنى عنها.

أبرز الأطعمة الغير آمنة للأطفال الرضع

السمك

تحتوي بعض أنواع السمك على مستويات عالية من الزئبق, و التي قد تؤثر سلبيا على نمو الطفل, كسمك أبو سيف, و المارسيل, حيث يفضل الإبتعاد عن إطعامهم السمك في الأشهر الأولى, إلى أن يصل سن الثانية تقريبا.

أطعمة يسهل الإختناق بها

من الجيد إطعام الأطفال الخضروات و الفواكه الطبيعية, و لكن ليس كما هي, بل ينبغي هرسها, أو تقطيعها إلى قطع صغيرة, سهلة البلع, لمنع الإختناق بها.

حليب الأبقار

يفضل تجنب إطعام الأطفال الرضع حليب البقر, إلا في حال تعديهم  السن الأولى أو الثانية من عمرهم, و ذلك لعدم احتوائه على نسب كافية من الحديد, بالإضافة إلى صعوبة امتصاص الحديد في الجسم عند تناوله, و انخفاض نسبة الزنك, و فيتامين ج, ه, كما ينصح بعدم إطعامهم هذا النوع من الحليب في المراحل المبكرة من عمرهم, لإمكانية التأثير على جهازهم الهضمي, و تعريضه للإضطرابات.

مشروبات الكافيين

يعتقد بعض الأشخاص بأن الأطفال الرضع قادرين على تذوق جميع الأطعمة و الأشربة, إلا أن تناولهم لمشروبات الكافيين, كالشاي و القهوة مثلا, قد يؤدي إلى الإخلال بمعدتهم, كما و يؤدي إلى الغثيان, بالإضافة إلى شعورهم بضيق الصدر, و عدم القدرة على النوم.

العسل

على الرغم من فوائد العسل الكثيرة, إلا أنه يمنع منعا باتا من إطعامه للأطفال الرضع قبل وصولهم إلى السن الأولى من عمرهم, نتيجة احتوائه على جراثيم مطثية, تسمى ببكتيريا البوتولينوم, التي يمكن أن تغزو الجهاز الهضمي الخاص بهم, و تؤدي إلى تسميمهم بشكل مباشر.

المكسرات

تشكل حبوب المكسرات خطرا كبيرا على الأطفال الرضع, بحيث تزيد من احتمالية اختناقهم بها, بالإضافة إلى إمكانية تعرضهم للحساسية من جراء تناولهم لها.

البيض

قد يتعرض بعض الأطفال إلى أنواع من الحساسية نتيجة تناولهم للبيض, كظهور احمرار في الجلد, أو تسارع في ضربات القلب, أو صعوبة في التنفس, لذا يفضل تجنب إطعامهم هذا النوع من الأطعمة للتأكد من عدم التعرض لمثل هذه الأعراض.

أكلات تزيد وزن الطفل

تشكو العديد من النساء لضعف وزن طفلها الرضيع، حيث تراها مهمومة كل الوقت لزيادة وزنه, حيث يترواح الوزن الطفل الطبيعي عند الولادة هي 3 ونصف، ويتراوح بين 2 و نصف إلى 4 ونصف، أما في الشهر السادس فيتراوح بين 8 كيلو إلى 10 شهور، أما في سن سنة فيتراوح بين 10 كيلو إلى 12 كيلو.

تعتمد الأم في الأشهر الاولى على تقديم الحليب الطبيعي للطفل, حيث يحتوي حليب الثدي على كافة العناصر الغذائية المفيدة للطفل, و بمجرد أن يتجاوز الطفل الشهر السادس حتى تبدأ الأم بتقديم بعض المأكولات الاضافية للطفل التي تتناسب مع عمره كاضافة الأرز المسلوق مع الأكل المهروس المقدم

وتتضمن الأطعمة التي تساهم في زيادة وزن الأطفال مثل البيض، حليب كامل الدسم، الأفوكادو،  اللحم، الجبنة، زبدة الفول السوداني، المعكرونة، والزبدة, و يجب أن تقوم الأم بتقديم الطعام المناسب للطفل حسب عمره نظرا لأن معدة الطفل لا تتحمل أنواع الطعام التي يتناولها الكبار, على سبيل المثالا لا يتحمل الطفل حليب البقر في الاشهر الاولى من عمره نظرا لأن حليب البقر يحتوي على البروتين و الفيتامينات التي تعد ثقيلة على معدته.

اقرأ ايضا