البحث عن مواضيع

من المفترض بأن تكون العلاقة الزوجية من أقوى و أفضل العلاقات لكونها تتعدى الجانب المادي من الحياة و تكتفي بالجانب العاطفي, ولكن للحفاظ على قوة العلاقة يوجد بعض الضوابط التي يجب الإلتزام بها, و من هذه الضوابط التواصل السليم, إن التواصل مع الأشخاص المقربين يفترض بأن يكون أبسط و أكثر ليونة من التواصل مع الغرباء, و مع ذلك يمكن أن تحدث بعض الأخطاء التي تعكر صفو العلاقة, و في ما يلي أبرز هذه الأخطاء. قلة الكلام إن جوهر العلاقة الزوجية هو التعبير عن الأفكار و المشاعر دون تردد أو حواجز, و لذلك يعد الصمت و الاكتفاء بأحاديث بسيطة دليل على وجود خلل من أحد الطرفين, إن هذا الخلل ليس بالضرورة عدم ثقة أو وجود حواجز, بل يمكن أن يكون بسبب طبيعة الشخصية, و للتغلب على هذا الأخطاء يفضل الاعتياد على اجراء أحاديث بشكل مستمر حتى بالأمور التي تعتبر بسيطة و تافهة. قراءة الأفكار من الأخطاء التي يمكن أن يقع بها أحد الزوجين, هو افتراض بأن شريكه يمكنه قراءة أفكاره و معرفة ما يجول في خاطره, و بالطبع إن هذا الافتراض خاطئ, حيث لا يمكن لأي شخص أن يقرأ الأفكار, و طالما المرء لا يعبر عن أفكاره لا يمكن للأخرين معرفتها. المواضيع المهمة إن الحديث في مواضيع مهمة يحتاج لضروف و ترتيبات خاصة, ولا يمكن الشروع بمثل هذه الأحديث في أي وقت, و لذلك عندما يكون هناك بعض المواضيع المهمة التي يجب التحدث بها, يفضل ترتيب موعد للنقاش لكي يتسنى للزوجين التفرغ, حيث أن هذه المواضيع تحتاج لأكثر من الاستماع و الحديث فقط فلغة الجسد تلعب دور كبير في مثل هذه الظروف. اللغة الحادة إن الاختلاف بوجهات النظر ليس بالضرورة يعني الشجار, أو تصعيد الموقف و البدء بالصراخ واستخدام لغة بذيئة, فأن هذا التصرف يمكن أن يؤدي إلى حدوث شرخ كبير في العلاقة, و يمكن للمرء أن يكتفي بالنقاش الهادئ و التعبير عن وجهة نظره بلطف, لأن الحياة الزوجية أو العلاقة لا تنتهي عند هذا النقاش فقط بل إنها تستمر ليحدث بها العديد من الخلافات. طرق لتكوني صديقة مقربة لزوجك أمور يتمنى الزوج من زوجته معرفتها من دون إخبارها بها علامات تدل على كون المرأة زوجة سيئة

أخطاء التواصل بين الازواج

812804
بواسطة: - آخر تحديث: 14 مارس، 2016

من المفترض بأن تكون العلاقة الزوجية من أقوى و أفضل العلاقات لكونها تتعدى الجانب المادي من الحياة و تكتفي بالجانب العاطفي, ولكن للحفاظ على قوة العلاقة يوجد بعض الضوابط التي يجب الإلتزام بها, و من هذه الضوابط التواصل السليم, إن التواصل مع الأشخاص المقربين يفترض بأن يكون أبسط و أكثر ليونة من التواصل مع الغرباء, و مع ذلك يمكن أن تحدث بعض الأخطاء التي تعكر صفو العلاقة, و في ما يلي أبرز هذه الأخطاء.

قلة الكلام

إن جوهر العلاقة الزوجية هو التعبير عن الأفكار و المشاعر دون تردد أو حواجز, و لذلك يعد الصمت و الاكتفاء بأحاديث بسيطة دليل على وجود خلل من أحد الطرفين, إن هذا الخلل ليس بالضرورة عدم ثقة أو وجود حواجز, بل يمكن أن يكون بسبب طبيعة الشخصية, و للتغلب على هذا الأخطاء يفضل الاعتياد على اجراء أحاديث بشكل مستمر حتى بالأمور التي تعتبر بسيطة و تافهة.

قراءة الأفكار

من الأخطاء التي يمكن أن يقع بها أحد الزوجين, هو افتراض بأن شريكه يمكنه قراءة أفكاره و معرفة ما يجول في خاطره, و بالطبع إن هذا الافتراض خاطئ, حيث لا يمكن لأي شخص أن يقرأ الأفكار, و طالما المرء لا يعبر عن أفكاره لا يمكن للأخرين معرفتها.

المواضيع المهمة

إن الحديث في مواضيع مهمة يحتاج لضروف و ترتيبات خاصة, ولا يمكن الشروع بمثل هذه الأحديث في أي وقت, و لذلك عندما يكون هناك بعض المواضيع المهمة التي يجب التحدث بها, يفضل ترتيب موعد للنقاش لكي يتسنى للزوجين التفرغ, حيث أن هذه المواضيع تحتاج لأكثر من الاستماع و الحديث فقط فلغة الجسد تلعب دور كبير في مثل هذه الظروف.

اللغة الحادة

إن الاختلاف بوجهات النظر ليس بالضرورة يعني الشجار, أو تصعيد الموقف و البدء بالصراخ واستخدام لغة بذيئة, فأن هذا التصرف يمكن أن يؤدي إلى حدوث شرخ كبير في العلاقة, و يمكن للمرء أن يكتفي بالنقاش الهادئ و التعبير عن وجهة نظره بلطف, لأن الحياة الزوجية أو العلاقة لا تنتهي عند هذا النقاش فقط بل إنها تستمر ليحدث بها العديد من الخلافات.

طرق لتكوني صديقة مقربة لزوجك

أمور يتمنى الزوج من زوجته معرفتها من دون إخبارها بها

علامات تدل على كون المرأة زوجة سيئة

اقرأ ايضا